اطلع على عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين والتعديلات الجديدة في قانون العقوبات

عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين، إن تعاطي المخدرات لا يقتصر على كونه جريمة صحية فحسب، بل إنه جريمة جنائية بالمقام الأول، فالعقوبة عليه في التشريعات أجمع تكون بالحبس أو السجن مثل عقوبات الجرائم الجنائية تمامًا، فتعاطي المخدرات يولد جرائم لا تحمد عقباها.

ومن الجدير بالذكر أن دولة مثل البحرين، حيث الهدوء والتقدم والاستقرار في شتى الشؤون ينتشر بها تعاطي المخدرات وما يشبهها، لذا نلاحظ عمل السلطات البحرينية المكثف في التصدي لتعاطي المخدرات.

سنناقش عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين كما ورد في قانون العقوبات البحريني، ونعرض أحدث التعديلات فيها، ونبين الهدف من سجن متعاطي المخدرات.

سنتناول معًا عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين.

إليك تعريف المخدرات والغرض من عقوبة مدمن المخدرات في البحرين

عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين

المخدرات هي المواد الطبيعبة أو التركيبية المكونة من التركيبات الطبية وبعض الأعشاب والنباتات، تسبب تخفيف بعض الآلام الشديدة في الجسم والتحكم في مستوى مناسب من الطاقة، ولها دور كبير في الطب وتسكين وعلاج بعض الأمراض.

لكن هناك معنى آخر بالمعنى القانوني وهي أن هذه المواد نفسها أصبحت تستخدم وسيلة للنسيان والراحة بين الشباب وبعضهم، دون داع طبي أو صحي يذكر، ومن ثم يتحول الأمر إلى الإدمان بحيث لا يستطيع الشخص إكمال يومه الطبيعي دون هذه المواد التي يتعاطاها، مما ينتج عن ذلك تدمير الجهاز العصبي واقتراف جرائم بشعة كالسرقة والقتل والتحرش والاغتصاب بهدف التكسب السريع للحصول على المخدرات.

والهدف المسلم به من فرض عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين، وفي أي دولة التقنين من معدل انتشار هذه الظاهرة بين الشباب، فما الحال إذا انتشرت تجارة المخدرات في دولة مثل البحرين، حيث الهدوء والاستقرار والصرح الاقتصادي الاستثماري الكبير.

كما أن انتشار تعاطي المخدرات يدمر الشباب الذين هم سواعد الأمة والمادة الخام لنهضتها، وينتج عن ذلك تأثر الدولة وتدمير شريحة لا يستهان بها من أبنائها.

بالطبع سيؤثر ذلك في الشأن الاقتصادي والسياسي ويزعزع أمن المملكة، ويصرف الزوار عن زيارة وإقامة هذا البلد، لذا حاربت المملكة البحرينية تعاطي وتجارة المخدرات وخصصت لها مرسومًا كاملًا تضمن عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين.

اقرأ: شروط قرض الإسكان في البحرين.

تعرف إلى أركان جريمة ترويج المخدرات في البحرين

تتمثل أركان جريمة المخدرات فيما يلي:

  1. الركن المادي: أي وجود فعل تسليم المخدرات وتناولها أو بيعها وزرعها وحوزها، واستعمالها في أحوال غير الأحوال الطبية التي رخص لها بمقتضى تشريعات البحرين، فهناك حالات معينة يسمح لها بحمل المخدرات والمؤثرات العقلية وتناولها على أن يتم ذلك تحت إشراف طبي وقانوني.
  2. الركن المعنوي: وهو القصد الخاص من التعاطي التي تطلب علم وإرادة الفاعل من أنه يتناول هذه المواد بهدف الإدمان، وهو يعرف أن هذا مخالف للقانون وله عقوبة ومع ذلك يكمل فيه.

فإذا توافر الركنان السابقان، تنفذ عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين على الفاعل.

اقرأ: شروط التجنيس في البحرين

إجراءات تأسيس شركة في البحرين

إليك اللائحة التنفيذية لنظام مكافحة المخدرات في البحرين

أصدرت المملكة البحرينية مرسوم بقانون رقم (4) لعام 1973م بشأن مراقبة التداول في المواد المخدرة واستعمالها وتم ذلك في عهد الأمير عيسى بن سلمان آل خليفة.

ونصت هذه اللائحة على ما يلي:

  • مادة (1) المخدرات يقصد بها المواد المذكورة في الجدول الوارد في الملحق ومن أمثلتها مواد: أسيتورفين وألفا ميثادول والحشيش وتوابعه وأوراق الكوكا والكوكايين ومثادون وميناكون وتيكوكودين. (هناك مواد أكثر من هذه المذكورة، لكننا اخترنا أشهرهم).
  • مادة (2) لا يصح لأي شخص أن يستورد أو يصدر أو ينتج أو يملك أو يحوز أو يشتري مواد مخدرة أو يتبادلها بأي صفة، إلا في أحوال معينة سنوردها في القادم من موضوع عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين.
  • مادة (3) يحظر إدخال أو إخراج أي مادة مخدرة من وإلى البحرين، إلا بتصريح من وزير الصحة.
  • مادة (4) يحظر تمامًا زراعة أو استيراد نبتة الخشخاش أو الأفيون.
  • مادة (5) من أعطى ترخيصًا لموجب المادة 3 وأراد استيراد أو تصدير مواد مخدرة، يجب عليه تقديم طلب إلى وزير الصحة وينتظر الموافقة وينفذ التعليمات إذا طلب منه تخفيض الكمية.
  • مادة (6) لا يجوز تسليم المواد المخدرة الواصلة إلى جمارك البحرين أو يعاد تصديرها إلى جهة أخرى إلا بتصريح رسمي من وزارة الصحة.
  • مادة (7) لا يجوز استيراد المخدرات أو تصديرها أو نقلها داخل طرود تشمل مواد أخرى، ويجب إرسالها حتى ولو كانت بصفة عينة داخل طرود مؤمن عليها وأن يبين عليها اسم العقار المخدر بالكامل وشكله الدوائي وكميته ونسبة التخدير فيه.

اقرأ:

شروط فتح سجل تجاري في البحرين

شروط الإقامة في البحرين

نحن حول عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين.

تفاصيل تعامل وزارة الصحة البحرينية مع الأشخاص والهيئات المرخص لهم بحمل المخدرات

ينشأ لوزارة الصحة سجل خاص به الأشخاص والهيئات المرخص لهم باستيراد وتصدير المواد أو المستحضرات المخدرة، يتضمن البيانات الآتية:

  1. رقم القيد.
  2. الاسم واللقب والسن والجنسية وعنوان الإقامة.
  3. عنوان المستشفى أو الصيدلية التي تودع فيها المواد المخدرة.
  4. بيان كميات وأنواع المخدرات التي يسمح بترخيصها وتاريخ الترخيص.

نصت المادة (9) على أن الصيدليات يسمح لها بعد الحصول على ترخيص رسمي من وزير الصحة في ذلك، بشراء مواد أو مستحضرات مخدرة من وزارة الصحة في البحرين، وذلك بهدف بيعها إلى عيادات الأطباء الخاصة أو العامة أو المرضى الذين يصف لهم أطباؤهم مثل هذه المواد بهدف العلاج.

المادة (10) كل شخص رخص له باستيراد أو تصدير أو حيازة مواد أو مخدرات وفقًا لأحكام هذا القانون يجب عليه أن يقيد الوارد والمنصرف من هذه المواد أولًا بأول في سجل خاص، على أن يكون القيد في هذا السجل بالطريقة التي تحددها وزارة الصحة.

يجب على المرخص لهم، إرسال رسالة مكتوبة إلى وزارة الصحة في أول أسبوع من كل عام؛ لبيان الوارد والمنصرف من المواد المخدرة.

تحفظ المواد المخدرة والمؤثرات بالصيدليات داخل خزانة مخصصة لذلك وتكون محكمة الغلق.

نناقش عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين.

طالع: شروط التقاعد المبكر في البحرين

هل يجوز للصيدلي صرف مواد مخدرة لمريض ما في البحرين؟

نعم يجوز صرف مواد مخدرة في وصفة علاجية، لكن هناك عدة شروط تتمحور فيما يلي:

  • لا بد وأن يكون الصرف بناء على وصفة طبية من إحدى المستشفيات أو العيادات الطبية الممتلكة لطبيب مرخص له بالعمل، وتكون في شكل طبي لا بأي وسيلة أخرى وتبعًا للقوانين المنصوص عليها في الشأن البحريني.
  • لا يجوز للصيدلي أن يصرف لأي شخص مواد أو مستحضرات مخدرة إلا بموجب وصفة طبية، ويجب أن يكون الوصفة الطبية مستوفية للشروط الآتية:
  1. أن تكون محررة عن وصفات خاصة صادرة من وزارة الصحة.
  2. أن تكون صادرة من طبيب مرخص له بمزاولة مهنة الطب في دولة البحرين.
  3. أن تكون الوصفة مكتوبة بالحبر وبخط واضح.
  4. أن يتضح بها اسم المريض وحالته الصحية.
  5. أن يبين اسم وكمية المخدر بالأرقام والحروف.
  6. أن تؤرخ الوصفة وتوقع من الطبيب.
  7. أن يبين بها اسم الطبيب بالكامل وعنوانه ورقم هاتفه إن وجد.
  • لا يجوز رد الوصفات الطبية المحتوية على مخدرات لحاملها بأي حال كان، ويجب أن تحفظ بالصيدلية في ملف خاص، بعد ختمها بختم الصيدلية وإثبات تاريخ الصرف وتوقيع الصيدلي عليها، ويجب أن تحفظ الوصفات مدة 5 سوات من تاريخ صرفها لتقدم لدى كل تفتيش من السلطة.
  • لا يجوز تكرار الوصفة التي تحتوي على مواد مخدرة.
  • لا يجوز صرف الوصفة إذا مضى على وقت الصرف 3 أيام، وتكون مدة الاستعمال الطبي 7 أيام فقط.

من يخالف هذه الشروط تنطبق عليه عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين.

مقالات مهمة:

عقوبة شارب الخمر في سلطنة عمان

عقوبة شهادة الزور في سلطنة عمان

والآن إليك عقوبة حيازة المخدرات بقصد التعاطي في قانون العقوبات البحريني

نصت المادة (23) على أن عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين هي الحبس مدة لا تزيد على 10 سنوات أو بغرامة لا تزيد على 10000 دينار أو بالعقوبتين معًا في الحالات الآتية:

  • كل من استورد أو صدر مواد أو مستحضرات مخدرة قبل الحصول على الترخيص.
  • كل من زرع أو أنتج أو استخرج أو فصل أو صدر مواد مخدرة للإتجار فيها.
  • كل من حاز أو اشترى شيئًا مخدر بهدف التعاطي.
  • كل من رخص له بحيازة مواد مخدرة، لكنه تصرف فيها بشكل آخر.

المادة (24) كل من حاز أو أحرز أو اشترى بقصد التعاطي أو الاستعمال الشخصي مواد أو مؤثرات مخدرة، دون أن تكون بحكم ما، يعاقب بالحبس 3 سنوات وغرامة لا تتجاوز 3000 دينار أو بالعقوبتين معًا.

مادة (25) كل من يحتفظ بمواد مخدرة مرخص في تجارتها ولم يمسك السجلات المشار إليها، يعاقب بالحبس مدة 3 أشهر وغرامة 50 دينارًا أو بالعقوبتين معًا.

جاء في المادة (26) يعاقب بالحبس مدة 3 أشهر وغرامة 50 دينارًا أو بالعقوبتين معًا من خالف أحكام المواد السابقة، مع جواز الحكم بوقف المخالف عن مزاولة المهنة بنفس مدة عقوبة الحبس.

وتضاعف عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين الواردة في المواد السابقة في حالة العودة.

مقال مهم: عقوبة الإتجار بالبشر في سلطنة عمان

تعرف إلى عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين للأجانب

تنطبق عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين على الشخص الوافد الذي يرتكب جريمة التعاطي والإتجار في المخدرات، كما أن الشخص الذي يتعاطى المخدرات ويحوزها تنطبق عليه العقوبة نفسها.

نتعرف الآن إلى متى تسقط سابقة المخدرات في البحرين

عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين

القانون البحريني جرم تعاطي المخدرات بأشد العقوبات في حال ثبتت التهمة على الشخص، لكن هناك بعض الحالات التي يبرأ فيها المتهمين والإعفاء عنهم؛ ليس نتيجة تخاذل أو تهاون في تطبيق العقوبة، لكن بالفعل قد أقر القانون أسباب البراءة في قضايا المخدرات، وتتمثل في الآتي:

  • إذا انتقص شرط من شروط الجريمة.
  • إذا سقطت سابقة المخدرات في حال قام المتهم بتبليغ السلطات المختصة عن الجريمة، ولكن بشرط قبل علم السلطات بالترتيب للجريمة.
  • إذا رغب المتهم العلاج وقدم طلب بذلك، أو من قبل أحد ذويه أو زوجته.
  • تسقط عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين إذا كان المدمن طالبًا تحت عمر العشرين عامًا ومتفرغًا للدراسة، وكان أول مرة يتعاطى المخدرات ولم يتهم من قبل بقضية أخلاق أو إخلال بالآداب العامة.

اقرأ أيضًا:

عقوبة الإجهاض في سلطنة عمان

ما حكم مروج المخدرات لأول مرة في البحرين؟

إن من يروج للمخدرات لأول مرة تنطبق عليه عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين كاملة دون تخفيف أو تقليل منها؛ فجريمة الترويج للمخدرات لا تقل بشاعة عن السرقة أو قتل النفس.

لكننا نوضح حالة تعاطي المخدرات بالشكل الشخصي، هنا يكون الحكم مخففًا عن الجريمة الكاملة في الترويج والتجارة بالمواد المخدرة، بالطبع تكون قضية ويثار الجدال أمامها وربما يقبض على المتعاطي، لكن إذا كان يتعاطى للمرة الأولى ولم يتاجر أو يروج، فإنه يعفى من عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين على أن يتعهد ولي أمره بعدم عودته إلى التعاطي مرة أخرى.

كيفية استخراج الثغرات القانونية في قضايا المخدرات بالبحرين

  • إن استخراج الثغرات القانونية أمر يتطلب محامي مختص على قدر كبير من الكفاءة، ليستطيع دراسة القضية بدقة.
  • ربما يلاحظ المحامي القصور في أركان الجريمة، فيعتمد على ذلك كسبب من أحد أسباب البراءة ويجيز تبرئة المتهم من القضية.
  • ربما يستخدم المحامي أسلوب الدفع بقصور في التحري حول القضية واختلاف الشهادات، أو عدم توافر القرائن القانونية الكافية لإدانة المتهم.
  • الدفوع ببطلان التفتيش والقبض على انتفاء حالة التلبس.
  • عدم بلوغ المتهم السن القانونية التي تجيز فرض عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين عليه.

دعنا نتناول أحكام المخدرات الجديدة في البحرين 2021

تتميز المملكة البحرينية بالتعديل على بعض القوانين لما يواكب التغيرات الحديثة في الشأن، ومن ذلك ما ترتب على عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين من بعض التعديلات في عام 2021، ومنها:

  • إعفاء القاصر من عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين على أن يتعهد ولي أمره بعدم عودته لها.
  • السماح بالصيادلة ودارسي العلوم والأطباء بجميع التخصصات بحيازة نسبة معينة من المواد المخدرة للاستخدام الطبي، على ألا توزع في صورة غير صور الأقراص الطبية للتداوي وتكون بنسب معينة.
  • تعميم عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين على المستشفيات والصيدليات وروادها الذين يتورط موظف لديهم في قضية ترويج مخدرات أو تعاطيها.
  • فسخ عقد العمل لدى الشخص الذي ثبت تعاطيه للمخدرات أو الإتجار فيها.
  • تنزل عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين على المتعاطي للمرة الأولى، لكنها لا تسجل عليه سابقة إجرامية أو قيدًا أمنيًّا.
  • تشديد العقوبة على من يقدم المخدرات للغير دون علم الآخر بما فيها.
  • تعديل عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين وترويجها إلى الحبس 5 سنوات بدلًا من 3 سنوات، وإذا كان من المشتركين قاصرًا تكون العقوبة 10 سنوات أشغال مؤقتة.
  • عقاب الموظف أو الشخص الذي يعلم بمكان وطريقة عصابة لترويج المخدرات ولم يبلغ السلطات.
  • زيادة عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين لمادة الهيروين إلى مدة أكبر من عقوبة تعاطي الحشيش.

وتعود الأسباب وراء هذا التعديل إلى مواكية التغيرات الاجتماعية وتغير معدل انتشار تجارة المخدرات والترويج لها وتعاطيها بين أبناء المملكة البحرينية وشبابها.

اقرأ أيضًا:

عقوبة العنف ضد الأطفال في سلطنة عمان

عقوبة الدعوى الكيدية في سلطنة عمان

إليك مدة التحقيق في قضايا المخدرات في البحرين

إن قضية المخدرات من القضايا التي تهدد أمن البلاد وتؤثر في شبابها أبشع تأثير؛ لذا يعاقب عليها القانون البحريني بعقوبة شديدة، وتتطلب هذه العقوبة مدة مطولة من التحقيقات والإجراءات اللازمة لبحث أسباب القضية، وهل المتهم يعمل بذاته أم يعمل مع تنظيم عصابي كبير، والهدف الذي دفعه للإتجار في المخدرات، كل هذا يستغرق مدة طويلة تتسبب في مد إجراءات التحقيق في شأن المخدرات.

أما لتحديد مدة معينة للتحقيقات فهذا أمر يصعب تحديده؛ إذ قد يدخل في المواعيد مدة إجازة رسمية كعيد مثلًا، أو يحدث ظرف طارئ للقاضي أو لوكيل النيابة، ومن ثم تترحل التحقيقات مدة قليلة. لكنها في العموم لا تظل بالشهور ولا السنوات، إلا في حال تقديم  الطعن وقبوله في المحكمة.

هل يفصل العسكري في حالة القبض عليه بقضية مخدرات؟

نعم، إن الشخص الذي يؤدي خدمته العسكرية واكتشف أنه يروج أو يتعاطى المخدرات يفصل ويعزل تمامًا من المهنة وتطبق عليه عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين، والأمر يكون أكثر مع الضباط وأصحاب المناصب القيادية في القاعدة العسكرية للبحرين.

كم مدة سجن متعاطي المخدرات في البحرين؟

تختلف مدة عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين، من سجن إلى حبس أو مؤبد، لكن في العموم تكون العقوبة الحبس 3 سنوات أو دفع غرامة قدرها 3000 دينار.

هل مدمن المخدرات يسجن في البحرين؟

نعم، إن المدمن يعاقب بعقوبة السجن، لأنه يمثل خطرًا على نفسه وعلى المجتمع، خاصة إذا لم يرغب في العلاج وأصبح يأخذ الشأن في التجارة والترويج والتربح من المخدرات.

اقرأ:

عقوبة الاغتصاب في سلطنة عمان

عقوبة السب والقذف في سلطنة عمان

وفي ختام مقال عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين، نشيد كل أسرة بالرقابة على أبنائها وحاولة علاجهم قبل تفاقم الأمر، وكل مواطن أن يبلغ عن عصابات تجارة وترويج المخدرات. تابعونا للمزيد فدائمًا ننتظر استفساراتكم.

عقوبة تعاطي المخدرات في البحرين

عن advice

شاهد أيضاً

عقوبة العنف ضد الأطفال في سلطنة عمان

اطلع على عقوبة العنف ضد الأطفال في سلطنة عمان وأشكال العنف ضد الأطفال

نتحدث معكم اليوم عن عقوبة العنف ضد الأطفال في سلطنة عمان، حيث يتصور البعض أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *