تفاصيل كاملة حول شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي ومتى تسقط

شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي، تعد الشهادة من أهم طرق الإثبات المنصوص عليها في قانون الإثبات السعودي ،سواء في الأمور المدنية أو الجنائية ،وهي تقرير شاهد على ما سمعه أو أدركه بإحدى حواسه ،ومن أدى الشهادة يجب أن يكون صادقًا ،ويبتعد عن ذلك قول الأكاذيب مهما كان الثمن.

حيث إن الشهادة واجب ديني وأخلاقي على كل من يريد إرضاء الله ، والقرآن الكريم يحث على تحقيقه  في قوله تعالى: (وَلَا تَكْتُمُوا الشَّهَادَةَ ۚ وَمَن يَكْتُمْهَا فَإِنَّهُ آثِمٌ قَلْبُهُ ۗ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيم).

نبدأ أولا بمفهوم الشهادة

شهادة الشهود في قانون الاثبات السعودي

يعرّف الفقهاء الشهادة على النحو التالي: يُبلِغ فرد في مجلس القاضي بحق فرد على آخر، لذلك فالشهادة هي خبر يأتي من الإنسان قد تكون الأخبار صادقة أو خاطئة. فحين يقف أحدهم أمام القضاء يقسم على صحة قوله ، ويشهد بكل صدق وأمانة ودون تحيز لأي جهه، لذلك فإن الشهادة من أهم وسائل الإثبات بعد البينة الكتابية.

لأن الكتابة  خير دليل على أن نقيضها لا يمكن إثباته إلا بالتزوير في المستندات الرسمية، و بالإنكار أو التزوير في المستندات غير الرسمية من الممكن خداع الفرد وإعطائه مبلغًا صغيرًا من النقود ثم التظاهر بالشهادة الزور أمام القاضي وطبيعة ذاكرة الشخص عرضة للنسيان، فالدليل الكتابي أقوى من الشهادة.

مقالنا يدور حول شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي

والآن لنناقش الشروط الواجب توفرها في الشاهد

يتم قبول الشهادة المهمة فقط زيادة على ذلك ،هناك شروط وضوابط يجب أن يستوفيها شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي لقبول شهادته ،وإلا فسيتم الطعن في شهادته وسيتم أيضًا شرح كيفية الطعن في شهادات الشهود. تتلخص هذه الشروط على النحو التالي:

  • التمييز: لا يصح لمن يجب عليه استجواب الشاهد أن يكون غير مميز أو مجنون أو مريض نفسيا.
  • حرية الاختيار: يجب الإدلاء بالأقوال بحرية دون أي إكراه أو تهديد؛ لذلك فإن الشهادة التي توافق عليها المحكمة هي التي يدلي بها الشاهد باختياره دون أي ضغوط.
  • حلف اليمين: يجب أن يذكر الشاهد شهادته رسميًا وكل شهادة لم يسبقها قسم باطلة ،ولا يجوز الاستناد إليها بأي وجه، لأن القسم هو إجراء للنظام العام لا يجوز انتهاكه.
  • عدم التعارض: يجب أن يكون الشاهد نزيهًا ولا يمكن أن تكون له مصلحة شخصية في الإدلاء بشهادته ،كما لو كان قد وعد بالمال إذا أدلى بشهادة ضد الحقيقة ،فإن شهادته باطلة ولا يمكن قبولها.

والآن لنتعرف معًا إلى كيفية أداء الشهادة

بعد الحديث عن شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي ،لا بد من معرفة كيف يدلي الشاهد بشهادته ،حيث يذكر الخصم أو محاميه أسماء الشهود إلى السلطة القضائية المختصة، ويجب ذكر الاسم الكامل بالإضافة إلى محل إقامتهم أو عملهم ،حيث يجب أن يحضر الشاهد في اليوم والوقت المحددين للإدلاء بشهادته.

وإذا لم يحضر ،فسيتم أخذه بالقوة من قبل السلطات القانونية وإرغامه على الإدلاء بشهادته أمام القضاة. بعد أداء قسم الاستشهاد ،يجب سماع شهادة كل شخص على حدة مع عدم وجود من لم تسمع شهادته بعد.

وهذا يعني أن المحكمة يجب أن تستمع إلى شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي وإلى الشاهد بمفرده دون حضور أي شهود آخرين لم تسمع أقوالهم بعد ،ولكن إذا شهد شاهد معين ثم حضر شاهد آخر للإدلاء بشهادته، فيجوز بقاء الشاهد الأول والقاضي أو يمكن لمحاميه استجواب الشاهد.  

مقالنا يدور حول شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي

اقرأ أيضًا:

عقوبة إزعاج السلطات في السعودية

عقوبة الضرب والجرح  في السعودية

عقوبة عقوق الْوَالِدَيْنِ في السعودية

عقوبة الزنا في السعودية

عقوبة الغش في المعاملات التجارية في السعودية

ثم لننتقل إلى معرفة كيفية الطعن في شهادة الشهود

شهادة الشهود في قانون الاثبات السعودي

يُسمح بالطعن في شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي أمام القاضي ،إذا كانت شهادة الشاهد أمام المحكمة غير صحيحة، أو لا تستوفي الشروط التي يجب أن تتوفر في أقوال الشاهد ،مما يؤدي إلى الطعن في البيان ، وسواء كان المتهم بريئا من التهم الموجهة إليه ،أو ثبتت إدانته، وإذا ثبتت شهادة الزور يعاقب الشخص لأنها تغيرت خلال المحاكمة بسبب الكذب وتغيير الشهادة.

والآن لنتعرف إلى الاعتراض على شهادة الشهود

قرارات مجلس القضاء الأعلى بخصوص شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي:

  • اختلف الشهود في أقوالهم حول ما حدث ،فلا يمكن بناء حجة من هذه الشهادة.
  •  كل من الشهادات لا تدعم بعضها البعض، بل تناقض بعضها البعض.
  • إذا كانت شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي تتعارض مع الواقع ،فعليك تقديم الواقع وكل شيء آخر يتم إنكاره.
  • إذا أعاد شخص شيئاً ضاع منه ،فلا يقبله على أنه اتهام ولا ينسب إليه شيئاً، ومع ذلك، إذا كان لدى أحدهم شاهد أخبره أنه عثر على الشيء المفقود، فيمكن للشخص أن يعيده إلى صاحبه.
  • شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي الذي رفضها القاضي كانت للطعن في الشاهد، لكنها ليست منتشرة بين طبقات الناس.

وسوف نخص في حديثنا الآن شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي

فالشهادة يقصد بها إخبار الفرد بحق ما للغير على الغير وذلك على وجه الجزم في القضاء. وتكون مشروعة للشاهد في التحمل ما يدلي به والأداء، وأيضا تكون مشروع للقاضي أن يطلب شهادة الشهود. وأيضا مشروع للمدعي صاحب الدعوى أن يقدم ويحضر شهود. وأيضا تعد فرض كفاية استناداً لقوله تعالى: ”ولا تكتموا الشهادة ومن يكتمها فإنه آثمٌ قلبه “.

حتى يتم أخذ بشهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي فيلزم أن يكون الشاهد شخص عاقل وحر وبالغ، وأيضا مسلم فلا يمكن للمسلم أن يشهد لشخص مسلم، بالإضافة إلى شروط أخرى سوف نوضحها في فقراتنا القادمة وإذا تم إثبات أداء الشهادة بإجراءاتها الشرعية الصحيحة أمام القاضي، فهذا يدل على أن الواقعة قد ثبتت.

بالإضافة إلى أنه إذا اقتضى الأمر وتم التأكد من عدالة وصحة الشهود، فالقاضي يكون له خيار أن يطلب المرجحات كاليمين أو ما يعرف بتزكية الشهود، وبالنسبة لعدد الشهود فإن العدد يختلف باختلاف نوع القضية وبحسب ما نص عليه الشرع والقانوني السعودي. على الشكل التالي:

  • في قضايا الزنا يطلب أربعة شهود رجال.
  • دعاوى الفقر والإعسار ثلاثة شهود.
  • أما بالنسبة للعقوبات من القصاص والحدود وغير الزنا، فيتم الاكتفاء بشهادة رجلان.
  • وفي قضايا الدين رجل و امرأتان.
  • وأيضا رجل ويمين المدعى في قضايا المال كالدين.

مقالنا يدور حول شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي

اقرأ أيضا

عقوبة ضرب الزوجة في السعودية

عقوبة القتل في السعودية

عقوبة تعاطي المخدرات في السعودية 

 عقوبة السب والقذف في السعودية 

 عقوبة الخطف في القانون السعودي

 عقوبة النصب والاحتيال في السعودية

 ما هي قواعد الإثبات في النظام السعودي

في هذه الفقرة من مقالنا شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي سنتحدث عن  قواعد الإثبات في النظام السعودي،  فبالنظر إلى القاعدة القانونية وأيضا طبيعة الموضوع الذي ينظمه، وإذا أردنا أن نفصل قواعد الإثبات في النظام السعودي والقواعد الموضوعية العامة والقواعد الشكلية والإجرائية العامة. فإنها تكون كما يلي:

القواعد الموضوعية العامة

حيث تهدف إلي العمل على تنظيم الإثبات القضائي من الجاني الموضوعي، وتهتم هذه القاعدة بالعمل على تنظيم ومعالجة وسائل الإثبات المنصوص عليه في القانون، التي تتنوع بين إقرار الشهادة ومستندات واليمين كذلك.

بالإضافة إلى أنها تهتم بمعالجة المسائل والمواضيع المرتبطة بالإثبات. وأيضا توزيعه بين أطراف الخصوم. ومحل الإثبات في القضايا أو الدعاوى بمختلف أنواعها، وتعمل على معالجة مشروعية ووسائل أدلة الإثبات.

القواعد الشكلية العامة

أهمية القواعد الشكلية لا يقل عن أهمية القواعد الموضوعية وذلك في مجال الإثبات، حيث أنها تلعب دوم مهم جدا في الجانب التنظيمي لخطوة وعملية الإثبات أمام القضاء، والجانب التنظيمي هو الأساس الذي يستند إليه لتحقيق العدالة، ومن دون وجوده فإن الإجراءات أمام القضاء والمحاكم تبدو فوضوية وقائمة على الأهواء.

الإجراءات المتعلقة بتقديم الأوراق والمستندات أمام المحكمة والطعن بها والاعتراض عليها، بالإضافة إلى الإجراءات المنظمة والموضحة لكيفية أداء الشهادة وخطواتها المتعددة، وإجراءات بينة الخبير وما إلى ذلك من إجراءات.

مقالنا يدور حول شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي

إليك ما تود معرفته عن تزكية الشهود في النظام السعودي

سنتحدث في هذه الفقرة من مقالنا شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي عن تزكية الشهود في النظام السعودي. فالمزكي يقصد به الشخص الذي يعتمد عليه القاضي ويرجع إليه، وتلك لغاية معرفة عدالة الشهود من عدمها في قضية ودعوى ما. 

  • وذلك في حال كان هناك دوافع للشك بعدالة الشهود، والمزكي والتزكية اسم أطلق من قبل الفقهاء على من يعلم ببواطن أحوال الشهود ووضعهم، وذلك قد يكون بسبب جواره أو معرفته أو لطول عشرته بهم أيضا.
  • فتكون التزكية بمنزلة عملية يتم من طريقها البحث عن حال الشهود، وتوضيح مدى صلاحيتهم للشهادة. وبالنسبة لشروط التزكية فهي تتنوع بين البلوغ والإسلام الحرية العقل أيضا والعدالة بالإضافة إلى أهلية المزكي وسلامته عن حد القذف والذكورة. وذلك وفق ما جاء به الفقه الإسلامي واتفق معه القانون السعودي.
  • ومن الجدير بالذكر أيضا أنه لا حاجة لتزكية الشهود في جميع القضايا القانونية، فمثلا القضايا التجارية وفق ما جاء به نظام المحاكم التجارية الجديد فإن التزكية غير مطلوبة ولا حاجة لها.

والآن لنتعرف على شهادة الأقارب في المحاكم السعودية

شهادة الشهود في قانون الاثبات السعودي

لقد وصلنا في مقالنا شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي إلى التحدث عن فكرة شهادة الأقارب في المحاكم السعودية. فكما ذكرنا أن الشهادة هي أهم وسيلة من وسائل الإثبات ويمكن اعتبارها الوسيلة الثانية من حيث الأهمية بعد الكتابة. 

  • ونص على أهمية الشهادة في أغلب تشريعات دول العالم، وبما فيها المملكة العربية السعودية وذلك وفق ما نص عليه قانون الإثبات، الذي عدد أهم طرق والوسائل التي يمكن اعتمادها لإثبات حدوث الواقعة.
  • وعلى الرغم من أن الشاهد يُعد وسيلة يعتمد عليها إما من قبل الطرف المدعى أو المدعى عليه ليتم إثبات حق ما، ولا يعد طرف من أطراف الدعوى، فإنه حتى يقبل بشهادته فيجب أن تتوفر شروط معينة وفق ما حددها القانون السعودي والشريعة الإسلامية. 
  • وفي حال لم تتوفر هذه الشروط فإن شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي تسقط ولا يقبلها القضاء. وذلك لعدم تحقيقها لشروط الشهادة الواجب توافرها. وسوف نبين حالات سقوط الشهادة في فقرتنا التالية.
  • ولكن يأتي السؤال هنا ما الحكم بالنسبة لشهادة الأقارب في المحاكم السعودية؟ وهل تقبلها أو أنها تعد مرفوضة رفضاً قاطعاً ولا تقبل، ونحن نبين أنه إذا كان الشاهد أحد أقارب الخصم وذا صلة بأطراف الدعوى، فإن شهادة تسقط ولا تقبل، والحكمة من ذلك المنع هو عدم قدرة الشاهد علة الإدلاء بالشهادة بوجها الحق، ويمكن أن يقول الزور.

اقرأ أيضًا

عقوبة الإجهاض في السعودية 

عقوبة حيازة سلاح بدون ترخيص في السعودية 

عقوبة الاغتصاب في السعودية 

عقوبة غسيل الأموال في السعودية

عقوبة الاختلاس في النظام السعودي

هل إعلان الإفلاس يسقط الديون في السعودية؟

والآن إليك قائمة الممنوعين من الشهادة في القانون السعودي 

نظام المرافعات الشرعية المنصوص عليه شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي لم يحدد من بدقة شروط معينة يتم من طريقها قبول الشهادة من عدمها، وهو بذلك ترك الأمر يرجع ويستند إلى ما جاءت به الشريعة الإسلامية.

فيما يخص الشروط الواجب توافرها في يتم قبول الشهادة المقدمة أو حتى عدم قبولها، تكون كالتالي:

  • يشترط على الفرد الذي سيدلي بشهادته أن يكون بالغًا، حيث إن الشهادة لا يصح سماعها من الأطفال أو الصبيان، فمن باب أولى إذا كان لا يستطيع حفظ أمواله الخاصة. 
  • يشترط على الفرد الذي سيدلي بشهادته أن يكون متزن وعاقل حيث إن الشهادة لغير العاقل مرفوضة ولا تُقبل، فهو ليس لديه معرفة بما يقوله ولا يستطيع أن يحتكم إليه في حقوق الغير.
  • أجمع الفقهاء على أن الرقيق لا تُقبل شهادتهم، وقد أصبح استرقاك البشر هو جريمة يحاكم عليها فاعلها، فهذا الحكم موضوع وفق اتفاقية دولية لإبطال الرق.
  • إن الأعمى لا تجوز شهادته في الأمور التي تتضمن الرؤية، وقد تم اختلاف بعض الفقهاء بهذا الأمر، ولكن الأعمى تجوز شهادته في الأقوال دون الأفعال بشرط أن يكون فطنًا حيث إن الأصوات لا تتشابه عليه.
  • الشاهد يجب أن يكون مسلمًا، فشهادة الكافر غير مقبولة.
  • لا تقبل شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي من يقذف أو المشهور بالكذب حتى لو تاب.
  • وإن هناك أصحاب المهن التي لا تقبل شهادتهم مثل الجزار ومربي الحمام حيث إن الجزار هو من أصحاب المهن التي لا تقبل شهادته ولا سيما عندما يكون قد امتهنها اختيارًا، أما إذا قبل هذه المهنة اضطرارًا فلا مانع من قبول شهادته، أما مربي الحمام فمن كان يربي الحمام بهدف التجارة أو نقل الرسائل فبهذه الحالة تقبل شهادته، أما من يربيها للعبث واللعب واللهو فلا تقبل شهادته وهذا عند المذاهب الأربعة.
  • وإن هناك ثلاثة لا تقبل لهم شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي وهم الأب والأم والأبناء.

اقرأ أيضًا

عقوبة التزوير في القانون السعودي

عقوبة العنف ضد الأطفال في السعودية 

عقوبة العنف ضد المرأة في السعودية 

عقوبة خيانة الأمانة في القانون السعودي 

عقوبة السرقة في السعودية

ما هي شروط الشهادة في المحكمة السعودية

  • بداية هذه الشروط أن يكون أداء الشهادة في لفظ أشهدُ.
  • يجب أن تكون الشهادة على شيء معلوم وواضح.
  • كذلك من المهم ألا تكون الشهادة على أمر ما يخالف الحس، وإذا خالفت الشهادة الحس فلا يمكن الاعتماد عليها ولن تكون طريق شرعي يصلح لبناء الأحكام عليها، وذلك لأن الشهادة علم ظني والحس علم قطعي.
  • لا يكون في الشهادة شبهة ما تمنع من الأخذ بها ومن الطبيعي ألا تقبل شهادة أي شخص اشتهر بالجنون أو الفسق وكذلك الأمر بالنسبة لشهاده الفروع للأصول والعكس صحيح.

هل تجوز الشهادة السماعية؟

الشهادة السماعية هي الشهادة الغير مباشرة  حيث إن هذه الشهادة تعد مرفوضة وضعيفة لأنها من الممكن أن يتخللها بعض التحريف، ومشكوك في صحتها، ولهذا سيقوم القاضي ببطلان الشهادة السماعية ولن يأخذها كدليل يعتمد فيه على حكمه، بالإضافة إلى أنها لن تؤخذ في الحسبان.

والسؤال المهم الآن متى تسقط شهادة الشهود في القانون السعودي؟

وصلنا للفقرة الأخيرة من مقالنا شهادة الشهود في قانون الإثبات فعلى الرغم من أهمية الشهادة ودورها الكبير في إثبات المهمة وإعادة الحق لأصحابه، إلا أنه هناك حالات كثيره إذا وجدت فان الشهادة تسقط ولا يؤخذ بها، وإذا أردنا أن نفصل لك حالات سقوط الشهادة الشهود في القانون السعودي، فإنها تكون وفق الآتي:

  • في حال كان الشاهد صغير أي أنه لم يبلغ بعد السن القانوني المحدد والمسموح ده للإدلاء بالشهادة والقبول بها. 
  • إذا كان الشاهد معتوه أو مجنون فحال الشخص المجنون والمعتوه مثل الشاب الذي لا يقدر على فهم معنى اليمين.
  • أيضا في حال كان الشاهد هو زوج الخصم المطلوب الشهادة له، فلا تقبل شهادته لأنه من الطبيعي أن يبتعد زوج الخصم عن الحقيقة والحق وتسيطر عليه عواطفه، وعلى هذا يكون غير قادر على قول الحقيقة.
  • أيضا أحد أهم الحالات التي تؤدي إلى سقوط الشهادة هي إذا أتت شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي المقدمة بغنائم أحد الشهود أو في حال عوضت عنه.
  • والحالة الأخيرة التي تؤدي إلى سقوط الشهادة هي في حال كان الشاهد من أقارب الخصم،  والحكمة بالنفي هنا تكمن من عدم قدرته على الشهادة بحق والميل في بعض الحالات إلى الكذب. 

ختامًا بعد تناول تفاصيل شهادة الشهود في قانون الإثبات السعودي، لمزيد من التفاصيل عن الموضوعات القانونية ، تابعوا موقعنا فدائمًا نرحب بكم.

اقرأ أيضًا

عقوبة التستر التجاري في السعودية

عقوبة إفشاء أسرار العمل في القانون السعودي

عقوبة التهرب الضريبي في السعودية 

عقوبة شيك بدون رصيد في السعودية

عقوبة الخيانة الزوجية في القانون السعودي

عن advice

شاهد أيضاً

عقوبة عدم سداد القرض بالقانون السعودي

عقوبة عدم سداد القرض بالقانون السعودي و5 أسباب للتمويل الشخصي

نتحدث اليوم عن عقوبة عدم سداد القرض بالقانون السعودي، حيث أن التعثر في سداد القروض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *