تعرف على عقوبة القتل في الكويت ومتى كان آخر حكم إعدام في الكويت

عقوبة القتل في الكويت، تعد جرائم القتل متواجدة في سلوك الإنسان البدائي، وهي في مقدمة القيم الذي تهدف مختلف التشريعات السماوية والوضعية لحمايتها وصيانتها على مر العصور،  هذه الحماية التي تظهر في قسوة العقوبة والمتسبب في عقوبة القتل يعاقب على جريمته سواء كان عقوبة القتل عمد أم عقوبة القتل خطأ.

وهي من الجرائم التي تقع ضد الأفراد وضد حق أساسي من حقوقهم، هو حقهم في الحياة وفي سلامة الجسد وفي العيش الكريم لذلك نص المشرع عقوبة القتل في الكويت.

فجريمة القتل من أبشع الجرائم التي يتجرد مرتكبها من كافة معايير الإنسانية والقيم الدينية، والأخلاق الاجتماعية، لذا وجب توقيع أشد العقوبات عليه.

أولًا سنتكلم عن مفهوم القتل في القانون الكويتي

عقوبة القتل في الكويت

القتل هو عملية إزهاق روح إنسان بفعل إنسان آخر وهناك نوعين من القتل قتل خطأ وقتل عمد، ويمكن أن يستخدم في عملية القتل السكين أو السلاح ناري أو السم وما إلى ذلك.

تعرف معنا إلى أنواع القتل في الكويت 

يمكن تقسيم القتل في مقالنا  عقوبة القتل في الكويت إلي ثلاثة أنواع وهي كالتالي: 

  • المقصود العمد.
  • الخطأ غير العمد.
  • شبه العمد.

أولاً القتل العمد

أما عن جريمة العمد، فهي الجريمة التي يتعمد فيها القاتل القتيل أي يكون عن قصد واضح وصريح،  بشكل مقصود بعد تبييت النية والقصد بغرض إزهاق روح إنسان معين لغرض في نفس القاتل.

خاصةً أن العزم على قتل إنسان بعينه هو ما جعل القاتل يخطط لجريمته لوقت محدد ولهدف محدد حتى يحين الموعد المناسب.

ثانيًا القتل شبه العمد

هو ارتكاب أفعال بهدف توقيع أذى أو ضرر معين على الضحية إلا أن هذا الضرر يصل إلى درجة القتل.

يمكن تشبيه هذا النوع في فكرة التعذيب ولذلك هو شبه متعمد بسبب وجود سقف معين عن طريق استخدام أدوات غير حادة مثلًا. وبالتالي لا يمكن أن يصل إلى مرحلة القتل الخطأ لأن الجاني كان يتعمد مبدأ الإيذاء.

ثالثًا القتل الخطأ

القتل الخطأ هو ارتكاب الجاني فعل لم يكن يقصد به أي فعل ضار أو أذى للضحية إلا أنه تسبب في قتله.

يمكن تمثيل هذا الفعل بالإهمال أو عدم الحذر في استعمال الأشياء، لأن الجاني هنا لم يقصد القتل أو الإيذاء للمجني عليه بينما سبب الفعل هو الإهمال.

لكل هناك حالات استثنائية لا يتم فيها توقيع عقوبة القتل على غير المسؤول عن نفسه مثل: من يحمل مرضا عقليا أو الأطفال. كذلك حالات حوادث السيارات خلال سير المشاة.

اقرأ أيضًا:

عقوبة التحرش في الكويت

عقوبة غسيل الأموال في الكويت

عقوبة السرقة في الكويت

عقوبة الشيك بدون رصيد في الكويت

والآن لنناقش أركان جريمة القتل في الكويت

 تعد جريمة القتل مخالفة للقانون عن طريق أركان ترتكز عليها وفيما يلي نذكر أبرز هذه الأركان: 

1-الركن المادي

 يلزم وجود الركن المادي لجريمة القتل أن يكون هناك عمل ملموس ومادي للجريمة يقع فيه مرتكب الجريمة وينتهي بتنفيذها، فالسلوكيات الإجرامية لمرتكب الجريمة تعد غير شرعية، ويتم معاقبته عليها إذا توفرت فيه العناصر المطابقة للركن المادي.

مثل أن يكون مرتكب الجريمة أصلي أو تبعي، أي إن يكون شخص وحده أو معه شركاء في ارتكاب الجريمة، وأن يتم التأكد من ارتكاب الجريمة، وأن يتم التحقق منه ومن نتائج هذه الجريمة، كما يشمل الركن المادي أن يكون هناك مسببات وعلاقة قوية بين فعل الجريمة ونتيجة الجريمة.

2- الركن المعنوي 

وهو الركن الأساسي المقصود من ارتكاب الجريمة وكيف يمكن أن تتجسد عن طريق فاعل الجريمة وتوجهه وهو بكامل إرادته لارتكابها، فتصرف الجاني يعني أن هناك توجهاً وهو بكامل قواه العقلية وإرادته التامة ونيته المنتهية في ارتكاب الجريمة، كما يشمل هذا الركن أن يحقق الجاني النتائج التي يريدها من جريمته. 

3-الركن الشرعي للجريمة 

وهذا الركن يعني أن يكون الفعل الإجرامي ليس من الأسباب التي يمكن أن تباح و تعمل على منع المسؤولية الجزائية، فالجريمة لا يمكن أن ترتكب إلا بعمل غير مشروع وغير جائز تحدده أنظمة قانون العقوبات. 

فالجريمة لا يمكن أن تكون مادية وظاهرة للجميع إلا إذا كانت مرتكبة من قبل شخص يتم محاسبته عليها ويؤخذ بحقه عقوبة القتل في الكويت المناسبة، وإذا لم يكن هناك أي ارتباط بين مرتكب الجريمة والماديات التي ترتكز عيها الجريمة فلا يمكن الوصول إلى الجاني الذي قام بالجريمة.

      لا يفوتك:

عقوبة شهادة الزور في الكويت

عقوبة الاختلاس في القانون الكويتي

عقوبة الزنا في الكويت

والآن لنتعرف معنا على عقوبة القتل في الكويت

حرص المشرع الكويتي على جسم الإنسان وحياته وحمايته الحماية البالغة، فلم يكتفي بالنص على حق الفرد الدستوري في الحياة المنصوص عليه في المادة ٣ منه “ لكل فرد الحق في الحياة والحرية وسلامة نفسه.” من دستور الكويت لعام ١٩٦٢، وقد وضع قوانين تضيف الحماية الواسعة على هذا الحق وتحميه من الاعتداء عليه، وليس ذلك فقط بل جعل كل فعل القصد منه الاعتداء على حياة شخص ولو ولم يستطيع تحقيق نتيجته التي قصدها بقتله مجرم بشكل بالغ، ورتب علي تلك عقوبة القتل في الكويت، وبذلك تكون أي محاولة للاعتداء حياة الفرد جرم يترتب عليه العقوبة المناسبة.

 ما هي عقوبة القتل العمد؟

في حالة القتل العمد تكون عقوبة القتل في الكويت هي السجن المؤبد الذي تدخل في نطاق العقوبـة المقـررة للقتـل العمـد المنصوص عليها في المادة ١٤٩ ق الجزاء. 

من قتل نفسا عمدا يعاقب بالسجن المؤبد، ويجوز أن تضاف إليه غرامة لا تجاوز عشر ألف روبية. أما مسألة التشديد جاءت في نطاق سبق الإصرار والترصد في حال ما إذا اقترنت بالقتل.

تعد جريمة القتل العمد من الجرائم التي لا يجوز  فيهـا الـصلح أو العفـو الفـردي. طبق ما نصت عليه المادة ٢٤٠ قانون الإجراءات والمحاكمات الجزائية.

 بينما في حالة سبق الإصرار والترصد فإن عقوبة القتل في الكويت تكون الإعدام.

تعرف ما هو سبق الترصد والإصرار على جريمة القتل العمد في الكويت؟

سبق الإصرار هو التصميم على ارتكاب الفعل قبل تنفيذه بمدة كافية يتاح فيه للفاعل التروي في هدوء، والترصد هو انتظار الفاعل ضحيته في مكان يعتقد ملائمته لتنفيذ الفعل على نحو مفاجئ. يعتبر كل من سبق الإصرار والترصد متوافرا ولو كان تنفيذ الفعل معلقا على شرط ، أو وقع الفعل على غير الفرد المقصود.

اقرأ أيضًا

عقوبة العنف ضد المرأة في الكويت

عقوبة الاغتصاب في الكويت

عقوبة التزوير في الكويت

يتساءل البعض عن عقوبة الإعدام في الكويت

تنقسم عقوبة القتل في الكويت في قانون الجزاء الكويتي إلى ثلاث عقوبات هي عقوبة الإعدام، والسجن المؤبد والسجن المؤقت، لذا فإن عقوبة الإعدام هي عقوبة أصلية يتم توقيعها على مرتكب أحد الجرائم المعاقب عليها بتلك العقوبة،وقد نصت المادة 85 من قانون الجزاء الكويتي على طريقة تنفيذ عقوبة القتل في الكويت، حيث يتم تنفيذ الحكم بالإعدام على من توقع عليه تلك العقوبة شنقا أو رميا بالرصاص.

كما نصت المادة 59 على أن السيدة المحكوم عليها بالإعدام إن كانت حاملا وقت الحكم عليها، فيتم انتظار تنفيذ عقوبة القتل في الكويت إلى أن تضع جنينها، فإن وضعت جنينها حيا فيتم استبدال عقوبة القتل في الكويت وهي الإعدام بالسجن المؤبد، وهو السجن مدى الحياة. 

وكذلك تناولت المادة 60 من القانون أحكام تنفيذ عقوبة الإعدام بحق من وقعت عليهم فنصت على أنه لا يجوز تنفيذ عقوبة القتل في الكويت إلا بعد أن يصدِّق عليها الأمير، ويحق للأمير أن يعفو عن عقوبة الإعدام أو استبدالها بعقوبة أخرى.

متى كان أخر حكم إعدام في الكويت؟

تم تنفيذ حكم الإعدام في سبع أفراد يوم الخامس والعشرين من كانون الثاني/ يناير لعام 2017  بحكم ما أعلنته وكالة الأنباء الكويتية عن طريق السلطات المحلية، وكان هذا الحكم هو آخر أحكام الإعدام الذي تم تنفيذها بالكويت، وتم تنفيذها في عدد من الأفراد من جنسيات مختلفة من بينهم أحد أفراد العائلة الحاكمة في الكويت، وكان تلك المرة هي المرة الأولى التي يتم تنفيذ حكم الإعدام فيها بأحد أفراد العائلة المالكة، 

وكان تنفيذ حكم الإعدام قد تم بعد موافقة الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وقد أتت هذه العقوبة بعد تجميد عقوبة الإعدام لفترة أربع أعوام في الدولة، فقد كان آخر تنفيذ لعقوبة الإعدام قبل هذه المرة في عام 2013، وقد أعلنت السلطات الكويتية أنها قد نفذت عقوبة القتل في الكويت بسبب بشاعة الجرائم التي تم ارتكابها من المحكوم عليهم.

اقرأ أيضًا

البلاغ الكاذب في القانون الإماراتي

عقد التدريب المهني في الإمارات

عقوبة إفشاء أسرار العمل في الإمارات

 التأمين الصحي في الإمارات

تعرف على عقوبة القتل أثناء المشاجرة في الكويت

عقوبة القتل في الكويت

عرف المشرع الكويتي المشاجرة بـأنها معارك جماعية يتبادل فيها عدد من الأفراد الضرب والجرح وأفعال الإيذاء الأخرى، مع صعوبة إسناد النتائج الضارة إلى من أحدثها فعلا لإنزال عقوبة القتل في الكويت المقررة قانوناً بحقه،  فالمشاجرة من المشكلات الأكثر حدوثًا والأكثر صعوبة في إثبات وتحديد المسؤول عن إحداث الأذى أو مسؤولية كل من ساهم أو اشترك بها على وجه التحديد.

ويعد الشرط الموضوعي للجريمة هو وقوع القتل أو الإصابة إما موت أحد المشاجرين أو إصابة أحدهما جسدياً.

وإذا كان المشارك في التجمع أو المشاجرة أو العصيان هو نفسه فاعلا أصليا أو مساهما في هذا العنف، فيجب أن يتابع بناء على الفصل 403. ونكون حينئذ أمام حالة من حالا ت اجتماع الجرائم ولكن عقوبة القتل في الكويت الذي تطبق هي العقوبة الجنائية الأشد.

فالتحريض على الاشتراك في مشاجرة وقع فيها قتل أو إيذاء يعاقب بالعقوبة وفقا للقانون الكويتي أما الشروع في هذه الجريمة لا يمكن تصوره ويبدو أن المشرع لم يشأ جعل مسؤولية من كان السبب في نشوب هذه المشاجرة معادلة لمسؤولية سائر المشتركين فيها.

إليك ما تود معرفته عن عقوبة الشروع في القتل في الكويت

 

ذكر المشرع الكويتي في قانون الجزاء المقصود على عبارة ( الشروع في جريمة ) وذلك في نص المادة ٤٥ من ذلك القانون، وذكر بأن :

الشروع هو ارتكاب فعل بغرض تنفيذها إذا لم يستطع الفاعل لأسباب ليس له دخل فيها تحقيق النتيجة المراد تحقيقها. وبمعنى أبسط هو أن يقوم شخص ما اسمه “أحمد” بناء على خلاف شخصي وبينه وبين صديقة “محمد”، بمراقبته مدة من الزمن وملاحقته ومعه سلاح ناري أو بواسطة سيارته ينوي في قرارة نفسه قتل صديقة “محمد” نتيجة وخلافات بينهم، من خلال قيامه بالقيادة بسرعه عاليه ليصدمه بسيارته وهو يمشي بالشارع، ولكن تعترضه سيارة الشرطة أو يصدم في سيارة أخرى أو أن يهرب “محمد” بالوقت المناسب، وبذلك لم يتمكن “أحمد” من قتل صديقة لأسباب ليس له دخل فيها بل خارج عن إرادته.

فيكون في هذه الحالة “أحمد” قد ارتكب جريمة الشروع في القتل، لأنه عقد النية على القتل وفعل الأسباب وأعد العدة وتجهز ولكن لم يستطع قتل صديقة “محمد” لسبب خارج عن قدرته، فتكون عقوبته هي “الحبس المؤبد” وفقا للمادة ٤٦ من قانون الجزاء الكويتي.

تعرف ما هي عقوبة القتل الخطأ في الكويت 

عقوبة القتل في الكويت

من قتل خطأ أو تسبب في قتل من غير قصد بأن كان ناشئ عن رعونة أو إهمال أو عدم انتباه أو عدم مراعاة للوائح،  تكون عقوبة القتل في الكويت السجن فترة لا تجاوز أربع أعوام وبغرامة 5 ألاف دينار كويتي أو بإحدى هاتين العقوبتين.

وتكون عقوبة القتل في الكويت هي السجن فترة لا تقل عن عام ولا تزيد عن 6 أعوام وغرامة لا تقل عن 10 ألاف دينار كويتي أو بإحدى هاتين العقوبتين، إذا وقعت الجريمة نتيجة إخلال المتهم بالقوانين واللوائح أو بما تفرضه عليه أصول وظيفته أو مهنته أو كان متعاطياً مسكرا أو مخدراً عند ارتكابه الخطأ الذي نتج عنه الحادث أو امتنع وقت الحادث عن مساعدة المجني عليه أو عن طلب المساعدة له مع تمكنه من ذلك.

وتكون عقوبة القتل في الكويت السجن فترة لا تقل عن عام ولا تزيد عن 10 أعوام إذا نشأ وفاة أكثر من فرد في حال توافر ظرف من الظروف الواردة بالفقرة السابقة.

اقرأ أيضا

المنع من السفر في القانون الإماراتي

شروط رد الاعتبار في القانون الإماراتي

عقوبة التزوير في الإمارات

عقد السمسرة في الإمارات

تعرف إلى حكم الإعدام شنقا والرمي بالرصاص في الكويت 

يعد الإعدام من ضمن العقوبات الأصلية التي يجوز الحكم بها وفقا لقانون الجزاء الكويتي، طبق النص المذكور في المادة 57، التي تشمل الإعدام والسجن المؤبد والسجن الموقت، وعن كيفية تنفيذ هذه العقوبة تنص المادة (58) بأن «كل محكوم عليه بالإعدام ينفذ فيه الحكم شنقا أو رميا بالرصاص»، والاستثناء الوحيد في تطبيق عقوبة القتل في الكويت وفق القانون خاص بالمرأة الحامل، إذ تنص المادة (59) بانه إذا ثبت أن المرأة المحكوم عليها بالإعدام حامل، ووضعت جنينها حيا، أبدل الإعدام بعقوبة السجن المؤبد».

واشترط القانون بشأن عقوبة الإعدام صدور أحكام من درجات التقاضي الثلاث «الابتدائي والاستئنافي والتمييز» بالإعدام وتصديق أمير البلاد على ذلك، إذ تنص المادة (60) بأنه «لا يجوز تنفيذ عقوبة الإعدام إلا بعد تصديق الأمير ويحق له العفو عن هذه العقوبة»، ومن ثم فإن عقوبة الإعدام هي من العقوبات الأصلية التي وضعها المشرع الكويتي لحالات معينة، حيث رأى المشرع أن تلك الحالات ذات خطر فادح على المجتمع، وقد بلغت حدا من البشاعة والخطورة ما يستوجب القضاء ضد مرتكبيها بعقوبة القتل في الكويت.

ما هي عقوبة القصاص في الإسلام؟ وما هي شروط استيفائه؟

يعد القصاص حق واجب لأهل المجني عليه من الجاني، والقصاص من الجاني يكفِر إثم القتل؛ لأن الحدود كفارات لأهلها، وقد ثبتت مشروعية القصاص في القرآن والسنة: قوله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى ۖ الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنثَىٰ بِالْأُنثَىٰ ۚ فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ۗ ذَٰلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ ۗ فَمَنِ اعْتَدَىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ﴾.

والقصاص عدالة؛ لأنه يفعل بالقاتل مثل جنايته، وله مصلحة بتوفير الأمن العام، وحماية المجتمع من الجرائم، وصون الدماء.

وتكون عقوبة القصاص وفقا لنوع الجريمة، فهناك: قصاص في النفس وقصاص فيما دون النفس، كالجراح وقطع الأعضاء.

طبقًا لقواعد الشريعة الإسلامية، فإن الإنسان المكلف لا يؤخذ عليه، ويقصد بالفرد المكلف الغير عاقل أو الذي لم يبلغ.

والبلوغ في الأطفال كما قدرته الشريعة الإسلامية بنحو 15 عامًا، وهو السن الذي تظهر فيه علامات البلوغ لدى الصبيان والفتيات.

ولأنه لا يصح توقيع عقوبة القصاص على الإنسان المجنون أو القاصر فيجب عرض القاتل على لجنة طبية متخصصة للتأكد من سلامة قواه العقلية.

ويتم التأكد من بلوغ الصبي أو الفتاة لسن البلوغ بظهور علامات البلوغ عليه والتي يتم تحديدها من قبل لجنة مختصة، إذا تعثر معرفة ذلك على القاضي.

في نهاية هذا المقال قدمنا لكم تفاصيل عقوبة القتل في الكويت، لمزيد من التفاصيل عن الموضوعات القانونية، تابعوا موقعنا فدائمًا نرحب بكم.

دار الحديث عن : عقوبة القتل في الكويت. 

عن advice

شاهد أيضاً

تصفية الشركات في القانون الكويتي

معلومات كاملة عن تصفية الشركات في القانون الكويتي وماذا يترتب عليها

تصفية الشركات في القانون الكويتي، تعتبر التصفية أمرا حتميا للشركات غير القادرة على مزاولة أعمالها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *