تفاصيل كاملة عن الدعوى الكيدية في النظام السعودي تعريفها وأسبابها

الدعوى الكيدية في النظام السعودي هي تلك التي تم رفعها بقصد مضايقة طرف آخر أو إلحاق الضرر به وهي إجراء قانوني يتخذه طرف ضد طرف آخر، قد يكون للطرف الذي يرفع الدعوى دافع خفي، مثل الحصول على المال أو الإضرار بسمعة الطرف الآخر وغالبًا ما يتم رفع هذا النوع من القضايا من قبل أشخاص بهدف الانتقام لهذا السبب، كان من المهم وضع قواعد ومبادئ توجيهية للرد، ووضعت وزارة العدل السعودية الجديدة مبادرة لمعالجة الشكاوى الكيدية وفي هذا المقال سوف نشرح بالتفصيل الدعوى الكيدية في النظام السعودي.

نبدأ أولًا بتعريف الدعوى الكيدية في النظام السعودي 

هي نوع من أنواع الدعاوى المدنية حيث يقاضي شخص يدعى ” المدعى ”  شخص آخر يدعى ” المدعى عليه ” من غير وجود حق مطالباً بأمر لا حق له فيه، في قضية قد تكون من أنواع القضايا الجنائية  أو المدنية، فيأتي المدعى عليه بهذه الدعوى من عنده فقط بطريقة غير مناسبة يسبب الضرر والأذية ويأخذ حق مدعياً بأنه له من غير أي وجه صحيح, أو لنية سيئة في ذاته.

ثم ننتقل إلى تفاصيل مذكرة دفاع في دعوى كيدية في النظام السعودي 

الدعوى الكيدية في النظام السعودي

يمكن للمدعي رفع الدعوى الكيدية في النظام السعودي عندما يقاضي المدعي عليه “ضررًا”؛ قضية إجرامية أو يتصل بالشرطة عندما لا يرتكب المدعي أي خطأ بالإضافة إلى ذلك، يجب أن يكون المدعي قد حصل بالفعل على “إنهاء إيجابي”؛ بالنسبة للقضايا الكيدية للمدعى عليه(رُفضت الدعوى أو صدر حكم لصالح المدعي مثلاً) قبل أن يتمكن من رفع دعوى كيدية.

اقرأ أيضًا

 الدعوى المستعجلة في النظام السعودي

 كيفية إخراج شريك من الشركة في السعودية

إجراءات رفع دعوى شيك بدون رصيد في السعودية؟

 حقوق وضمانات المتهم في النظام السعودي

 مدة سجن مروج المخدرات في السعودية

 كم يقدر مبلغ تعويض الخطأ الطبي في النظام السعودي

إجراءات تسجيل العلامة التجارية في السعودية

إليك تفاصيل شكوى كيدية في الشرطة

مع عدم الإخلال بالعقوبات التأديبية المنصوص عليها في قواعد أخرى تتولى المحاكم المختصة وفقاً لنظام القضاء ما يلي:

الإبلاغ عن العقوبة العقابية لمخالفات المواد السابقة بناءً على دعوى المدعي العام ، مع مراعاة الأدلة المقدمة في المحكمة، وما ورد في المادة الرابعة.

والآن سنشرح لكم الدعوى الكيدية النيابة العامة

وجهت وزارة الداخلية بإحالة جميع المتورطين في قضية كيدية إلى النيابة العامة للتحقيق معهم، من أجل تقليل عدد الدعاوى والدعاوى القضائية الكيدية، تُحال القضية إلى مكتب المدعي العام إذا ارتكب المدعي أيًا مما يلي: 

  1. ارسال أكثر من ثلاث رسائل تهديد حول قضية ما.
  2. إرسال رسائل بلغة مثل ” يجب أن تدفع لي هذا المبلغ “أو” إذا لم تقم بذلك….
  • من تقدم بشكوى وصدر فيها حكم قضائي ثم حاول إخفاءها.
  • من يعترض على الأحكام أو القرارات النهائية التي لا يجوز الطعن فيها، يحال إلى المحكمة.
  • ادعاء كاذب بممتلكات الضحية، يتم إحالته إلى المحكمة.

والآن لنتعرف سويًا إلى الشكوى الكيدية في العمل

تم وضع إجراءات التظلم للسماح للموظفين بالقدرة على رفع الشكاوى التي سيتم التحقيق فيها بدقة والتعامل معها في بعض الأحيان، يقدم الموظفون شكاوى لا أساس لها، سواء عن قصد أو عن غير قصد يجب على أصحاب العمل توخي الحذر للتأكد من أنهم يستطيعون إرضاء أنفسهم قدر الإمكان فيما يتعلق بالتزوير أو عدم وجود شكوى مرفوعة.

اقرأ أيضًا:

ما هي مهن العمل الحر في السعودية؟

فسخ عقد العمل من قبل العامل في السعودية

إجراءات شطب سجل تجاري للسعوديين

التحكيم وفق نظام التحكيم السعودي

شروط فتح حساب بنكي في السعودية

شروط تعدد الزوجات في السعودية

تعرف ما هي أسباب الدعوى الكيدية؟

هناك أسباب كثيرة لتكون سبب في إقامة الدعوى الكيدية في النظام السعودي ، ومن هذه الأسباب:

  1. ضعف الرادع الديني عند بعض أفراد في المجتمع  لما أصبح الادعاء بالدعوى أمرٌ سهل.
  2. سهولة تقديم الدعوى الكيدية في النظام السعودي ضد الغير، حيث أن هناك بعض الدعاوى لا تووجه نظاماً ولا شرعاً ومع ذلك قد تحال الدعوى للقاضي والمدعى عليه.
  3. العقوبات التي فرضها نظام المرافعات قد تكون ليست رادعة بحق المدعين.

إليك تفاصيل الرد على دعوى كيدية

  • من حيث إقامة الدعوى وقبولها على أنها دعوى كيدية أو صورية.
  • طلب رد القاضي عن الدعوى.
  • امكانية طلب بإيقاف التنفيذ أو طلب بمنع السفر.
  •  التعويض عن أضرار التقاضي.

وفي النظام المتبع في المملكة وضع حداً للدعاوى الكيدية وفضلاً عن ذلك تصدى عن الكثير من المطالبات لتلك الدعوى الكيدية في النظام السعودي ، وذلك برد أصحابها أو قائميها بالعقوبات التعزيرية أو بالغرامة المالية، وذلك حسب حجم الضرر الواقع، ولذلك سعى النظام السعودي في مكافحة الدعاوى الكيدية وسد الطريق أمام ضعاف النفوس من خلال استعمال حق التقاضي قاصداً فيه تصفية الحسابات والكيد بالمخصومين بطريقة غير شرعية ووضع عقوبة على الدعوى الكيدية في النظام السعودي.

ووفقاً لنظام المرافعات في المملكة العربية السعودية نصت المادة رقم (3) بالتالي:

(في حال ظهر للمحكمة دعوى كيدية أو صورية يجب رفضها وفي هذه الحال لها الحق للمحكمة بالحكم على من ثبت عليه بتعزيره) لما تعتبر الدعاوى الكيدية من الأساليب غير المشروعة ولما لها انعكاس سلبي على أفراد المجتمع وعلى المجتمع، وعندما تنتشر هذه السلوكيات في المحاكم يصبح انعكاساً سلبياً خاصةً في حال لم يستطيع المدعى عليه إثبات كيديتها، ولكل شخص رُفعت أو أُقيمت عليه الدعوى الكيدية في النظام السعودي، ووقع علية ضرراً مادياً أو غيره، من خلال مساعدة محامي يحق له بالترافع بدعوى للمطالبة بالتعويض عما لحقه من ضرر، وذلك إما بطلب عارض أو من خلال دعوى مستقلة عند القاضي المعني بالنظر بالدعاوى الكيدية المقامة ضده.

تعرف على صيغة رد على شكوى كيدية

الدعوى الكيدية في النظام السعودي

إجراءات الرد على شكوى كيدية:

  1. يحق لك الاطلاع على الشكوى.
  2. كذلك يحق لك رفض الشكوى والطعن فيها إذا كانت الشكوى من مصدر مجهول بحيث لم يُعرِّف اسم الشاكي، ولم يحدد مكانه، ولا رقم الاتصال به، ولا رقم هويته الوطنية أيضا، وإذا كانت الدعوى من مصدر معلوم وثبت عدم صحتها فيحق لك المطالبة بتطبيق ما نص عليه قرار مجلس الوزراء 94 وتاريخ 25/ 4/ 1406هـ (قواعد الحد من الشكاوى الكيدية والدعاوى الباطلة) والمطالبة بمحاسبة الشاكي والمطالبة برد الاعتبار وإحالة الشكوى للمحكمة الجزائية والمطالبة بتعزيزه.

اقرأ أيضًا

متى تسقط الكمبيالة في السعودية 

ضريبة القيمة المضافة في السعودية 

كيفية رفع دعوى المطالبة بالميراث في السعودية

إجراءات نقل ملكية سيارة في السعودية 

شروط فتح حساب بنكي في السعودية

إجراءات التحكيم وفق نظام التحكيم السعودي الجديد

حقوق العمالة المنزلية في السعودية

تعرف إلى دعوى الكيدية وزارة العدل

قام النظام السعودي باقتراح من وزارة العدل السعودية بوضع عقوبات الدعوى الكيدية في النظام السعودي، تفرض على كل شخص يقدم شكوى الدعوى الكيدية في النظام السعودي وذلك بموجب القانون الجديد.

ولذلك في حال قام شخص الدعوى الكيدية في النظام السعودي ضد شخص آخر فهو يعاقب وفقاً لما نصت المادة رقم (4) من هذا القرار الوزاري، وعقوبة قائم الدعوى الكيدية في النظام السعودي عقوبة تقديرية يقدرها القاضي وله الحق في أن يحدد العقوبة التعزيرية، والأمر متروك للقاضي في تحديد التعويض المناسب، كما وضعت وزارة العدل السعودية قواعد أساسية للحد من الدعاوى والشكاوى الباطلة، وهي ما نصت ضمن المواد التالية:

  • المادة (1): إن رفع الشكوى حق لكل شخص.
  • المادة (2): كل شخص قدم شكوى في قضية انتهت بحكم أو انتهت بقرار يعلمه وأخفاه في شكواه، هنا يجوز إحالته للمحكمة المعنية لتعزيزه.
  • المادة (3): كل شخص اعترض على حكم اكتسب القطعية بقناعة وتدقيق من قبل الجهة المعنية المختصة، وقد ثبت لدى المحكمة أنه لم يقدم أية وقائع يستوجب فيها إعادة النظر في الحكم، وهنا يؤخذ التعهد اللازم عليه.
  • المادة (4): من قام بتقديم دعوى خاصة وثبت فيها كذب المدعي فيها أمام المحكمة، يحق للقاضي النظر في تقريره ويحق للمدعى عليه المطالبة بالتعويض عما لحقه من أضرار بسبب الدعوى هذه.
  • المادة (5): تتولى المحاكم المختصة بتقرير العقوبة التعزيرية عن كافة المخالفات التي نوه عنها في المواد السابقة الذكر، وذلك بناءً على دعوى الادعاء العام.

وفي توجيه لوزارة الداخلية في المملكة العربية السعودية يحال إلى النيابة العامة كل شخص تورط في دعوى كيدية والهدف من ذلك تقليص الشكاوى والدعاوى الكيدية.

إذا ارتكب المدعي الآتي:

  1. كل شخص تقدم بشكوى وصدر فيها حكم من قبل وتعمد في اخفائه.
  2. كل شخص اعترض على قرارات وأحكام نهائية لا يجب الطعن أو الاعتراض فيها يحال للمحكمة لتقريره.
  3. كل شخص تقدم بدعوى وثبت كذبها أمام المحكمة. يحال للمحكمة تعزيره ويطالب بالتعويض للمدعى عليه.

تعرف ما هي شروط الدعوى الكيدية؟

1-الصفة: أي يكون للمدعي صفة قانونية تسمح له برفع الدعوى.

2-الأهلية: أي بلوغ المدعي السن القانوني الذي يسمح له من تقديم دعوى وقادراً على تحمل كافة الإجراءات القانونية.

3-الحق/ المصلحة: يشترط وجود حق للمدعي يجوز له رفع دعواه.

لكن الشروط الخاصة لرفع الدعوى الكيدية وإثبات أن الدعوى أنها الدعوى الكيدية في النظام السعودي كالتالي:

  • أن يرفع المدعي دعواه يطالب بحقه في قضية قد صدر فيها حكم أو تم البت فيها من قبل، أمام محكمة من محاكم المملكة.
  • يجب أن يقرر (المدعي) أي صاحب الدعوى الكيدية في النظام السعودي بأن دعواه كيدية بالفعل وأنه ليس له أي حق في المطالبة بموضوع الدعوى.
  • على المدعى عليه أن يقدم أدلة وإثباتات تخص دعوى المدعي وتثبت أنه ليس له حق.

إذاً تثبت الدعوى الكيدية من خلال أدلة وفي حال ثبت صحتها للقاضي و أنه لا يوجد أية ملابسات حولها، على القاضي أن يحكم بالتعويض لصالح المدعي وهو نفسه (المدعى عليه في القضية الكيدية) وعلى القاضي أن يعمل في تعزير المدعى عليه وهو نفسه (المدعي في القضية السابقة).

اقرأ أيضًا

كيفية تقديم شكوى للنيابة العامة السعودية

فقدان الإقامة للمرة الأولى في السعودية

المنع من السفر في النظام السعودي

طلب رفع منع السفر السعودية

إليك تفاصيل الدعاوى الكيدية في الفقه والنظام السعودي

يحدث ذلك عندما يقدم فرد شكوى لا أساس لها ضد مدير مباشر قام بالتحريض “المزاعم يجب أن تكون ذات مصداقية مدعومة بالأدلة”، يجب دائمًا تنفيذ أي عملية تأديبية وفقًا الإجراء التأديبي لصاحب العمل، إذا لم يكن هناك أي إجراء، فيجب أن يتم بطريقة يوافق عليها صاحب العمل.

وأجمع الفقهاء في المملكة العربية السعودية على الدعوى الكيدية في النظام السعودي  أساسها كذبٌ. وقد يصاحبها شهادة الزور وهذه من الكبائر، وقد دلت النصوص الشرعية على ذلك وهذا ما ذكر في القرآن الكريم (ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين) وقول سيدنا محمد صلى الله وعليه وسلم (المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه).

والآن سنتطرق سويًا إلى رد اعتبار دعوى كيدية

كما نصت المادة رقم (80) من اللائحة التنفيذية لنظام المرافعات الشرعية (يحق للمدعى عليه أن يطالب بالتعويض عن الضرر الذي لحقه من الدعوى الكيدية في النظام السعودي، ولا يستحق هذا التعويض إلا في حال أثبت كذبها).

وفي المادة رقم (236) في طلب منع السفر، تنص الآتي: ( أن يقدم المدعي تأميناً يُقدر بواسطة أهل الخبرة بتعويض المدعي عليه الممنوع من السفر إلى أن يظهر أن المدعي غير محق في دعواه).

واستناداً للمادة رقم (4) من نظام المرافعات الشرعية يحكم بالتعزير مقدم الدعوى الكيدية تعزيراً وتأديباً وذلك يترك للقاضي في تقديره فيما يراه مناسب (سجن/ جلد/ غرامة مالية/ أو على نحو ذلك).

في حين قرر مجلس الوزراء في المملكة العربية السعودية الموافقة على قواعد الحد من الشكاوى والدعاوى الكيدية، إضافة إلى إحالة كل شخص يترافع في حكم أو أمر منتهي بالقرار المكتسب القطعية. يحال إلى المدعي العام للتأديب في حال أخذ منه تعهد في المرة الأولى بعد فعل ذلك مرة أخرى، وفي النهاية من خلال ما سبق نجد أن الدعوى الكيدية في النظام السعودي لا تدخل ضمن إطار رد الاعتبار، حيث يتعرض المتضرر لاتهام كاذب مثل السرقة أو الاعتداء على حرمات الآخرين ولا يوجد دليل قاطع لذلك وعند إثبات براءته أمام المحكمة يمكن رفع دعوى، ويطالب فيها طلب تعويض من الشخص الذي اتهمه كيداً، ويترك للقاضي تقدير التعويض المناسب تبعاً للضرر.

وردنا سؤال كيف اطلب تعويض من المحكمة؟

الدعوى الكيدية في النظام السعودي

أتاحت وزارة العدل في المملكة العربية السعودية المطالبة بالتعويضات جراء الضرر للأشخاص المتضررين من الدعاوى الكيدية ويتم تقدير التعويض حسب حجم الضرر الواقع على المتضرر فقد يكون ضرراً عاماً أو شخصياً أو ضرراً ملحق بالمجتمع.

حيث نصت المادة رقم (80) من نظام المرافعات الشرعية أن للمدعي حق بالمطالبة بما لحقه من ضرر، وفي حال ثبت للقاضي أن دعوى المدعي كيدية فيتخذ أحد الإجرائين الرئيسين وهما أما رد الدعوى، أو الحكم على المدعي الكاذب بالتعزير بما يردعه.

تعرف ما حكم الدعوى الكيدية؟

نصت المادة (3/2) من نظام المرافعات الشرعية على: (إن ظهر للمحكمة أن الدعوى صورية أو كيدية وجب عليها رفضها، ولها الحكم على من يثبت عليه ذلك بتعزير) ولذلك يعاقب المدعي بتعزيره على كذبه وأذاه، وللمدعى عليه المطالبة بالتعويض عمّا لحقه من أضرار.

وفي نهاية المقال يمكن أن نقول أن الدعوى الكيدية في النظام السعودي نتيجة لمقاضاة قضية جزائية أو مدنية ولكن بشكل خاطئ فيقوم المدعى عليه في استئناف القضية ومقاضاة المدعي بتهمة ملاحقة خبيثة بالنسبة للخصم وتعتبر الدعوى الكيدية في النظام السعودي ممارسة لرد حقه والدفاع عن نفسه أو أنه يقدم الدفوع التي قد تنفي حق المدعي فيما دعاه.

اقرأ أيضًا

إجراءات التقاعد المبكر للموظفين في السعودية

إجراءات شطب سجل تجاري للسعوديين

إجراءات التحكيم وفق نظام التحكيم السعودي الجديد 

شروط الحصول على رخصة محكم في السعودية

حقوق العمالة المنزلية في السعودية

شروط رد الاعتبار في السعودية

 تقديم شكوى لجهاز حماية المستهلك في السعودية 

عن advice

شاهد أيضاً

عقوبة عدم سداد القرض بالقانون السعودي

عقوبة عدم سداد القرض بالقانون السعودي و5 أسباب للتمويل الشخصي

نتحدث اليوم عن عقوبة عدم سداد القرض بالقانون السعودي، حيث أن التعثر في سداد القروض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *